KFCRIS Logo

لماذا قررت المملكة العربية السعودية رفض مقعد لها في مجلس الأمن؟


لماذا قررت المملكة العربية السعودية رفض مقعد لها في مجلس الأمن؟ ولماذا كان قرارها هذا صائبا!؟

عدد 10. يناير 2014م (صفر 1435هـ)

 

ملخص:

كان الهدف الرئيس المعلن لإنشاء مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة هو الحفاظ على السلم والأمن الدوليين. إلا أنه برزت مخاوف خلال العقود القليلة الماضية بشأن فاعلية المجلس وجدوى المشاركة فيه. فالتحالفات المؤقتة والأحادية المألوفة فيه تقوّض شرعية المجلس، كما تعكس جمود بنيته الهيكلية ومحدودية نطاق التمثيل. ولهذا، دارت مناقشات واسعة النطاق حول مدى الحاجة إلى إصلاح مجلس الأمن، وتم رفض أغلب مقترحات الإصلاح المطروحة أو تهميشها. ويعكس قرار رفض المملكة قبول مقعد لها في مجلس الأمن مخاوف وهواجس مماثلة لدى كثير من الدول حول هيكل المجلس وطريقة عمله. ويقدم هذا العدد من «مسارات» نبذة تاريخية حول إنشاء مجلس الأمن وهيكله وأوجه القصور لديه وفشله الملموس والحلول التي طرحت لإصلاحه وموقف المملكة العربية السعودية حيال ذلك.

الاشتراك في النشرة الإخبارية

تتضمن النشرة الإخبارية على مقالات أخر الإصدارات، والمشاريع البحثية، والفعاليات

اتصل بنا

مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية
صندوق البريد: 51049
الرياض 11543
المملكة العربية السعودية
رقم الهاتف: 00966114652255
رقم الفاكس: 00966114659993
البريد الإلكتروني: kfcris@kfcris.com

جميع الحقوق محفوظة لمركز الملك فيصل © 2019